skhourrhamna.ibda3.org

welcome to skhour rhamna


    بسمة الزيتون كتابة عبد الصمد بن كيران

    شاطر

    abdo sat skhour
    المدير

    عدد المساهمات : 51
    نقاط : 115
    تاريخ التسجيل : 26/01/2011

    بسمة الزيتون كتابة عبد الصمد بن كيران

    مُساهمة  abdo sat skhour في الجمعة يناير 28, 2011 3:02 am

    [
    center][بسمةُ الزَّيتون


    1

    الشَّمْسُ تُنْشِدُ
    في أَزِقَّةِ جَنَّةٍ خَضْراءَ
    شِعْرَ "الْـقاسِمِ الشّابي"
    فَتَزْدَحِمُ الْكَواكِبُ وَالنُّجومُ
    بِـأُفْقِها طَمَعَاً
    بِأَوَّلِ قُبْلَةٍ بَيْضاءَ مِنْ زَيــتونِـها

    2

    يا بَسْمَةَ الزَّيْتونِ، يا حُلُماً ،
    تَـفَجَّرَ في الْأَهازيجِ الَّتي
    احْتَذَتِ الْحَماقاتِ
    الَّتي أَلْــقى بِـها التَّـأريخُ
    في مَكْتوبِـنا،
    لِـيُـعَـشِّـشَ الْعَجْزُ- اعْتِرافاً
    بالْخطِيْئَةِ والْهَزيمَةِ -
    في ضَبابِ دِمائِنا،
    تَــبَّـا لِمَنْ أفْتى
    بِــأنَّ الْحَقَّ في سُلْطانِـها

    3

    قيثارَةٌ سَكْرى
    بِحُبِّ النّاسِ تَعْزفُ عُرْسَها،
    مَوّالُها "كَالنِّسْرِ فَوْقَ الْقِمَّةِ الشَّماءِ"*
    يَبْتَكِرُ الْأَذانَ ،
    وَيَبْعَثُ التَّكْبيرَ وَالتَّهليلَ
    مَحْمولاً بِضَحْكَةِ غَيْمَةٍ مَلأَى
    الى شُطْآنِها

    4

    النَّهْرُ وَالفَلّاحُ مَلْهوفانِ
    يَنْتَظِرانِ لَحْنَ حَمامَةٍ
    غَزَلَتْ هَديلَ الْـحَمْدِ
    في زَيْتونَةٍ
    صَلّى مَلائِكَةُ السَّماءِ بِفَيْئِها
    فَتَهَدَّلَتْ أغْصانُها
    وَتَساقَطَتْ قُبُلاتُ فَجْرِ الْعِيدِ
    أمْطاراً عَلى سيقانِها

    5

    في قَيْرَوَانِ الْــحَرْفِ والْــكَلِماتِ
    أطْفالٌ يَجوبونَ الشَّوارِعَ،
    يَحْرسونَ زُهورَهُمْ وَطُيورَهُمْ
    وَيُرَدِّدونَ بِنَشْوِةٍ:
    "لا نَعْرِفُ الشَّكوى الذَليلَةَ والْبُكا
    وَضَراعَة الْأَطفالِ والضّعفاءِ"**
    فَالأَصْنامُ كافِرِةُ الْخُطى
    وَلَسَوْفُ تُعْلِنُ في بِلادِ
    الْـكَرْمِ وَالزَّيْتونِ عَنْ إيـمانـِها

    6

    عَـبَـرَتْ كُؤوسُ الــرّاحِ
    صَوْتَ حِوارهِا
    يُسْراً وَعُسْراً
    كَيْ تُكَرْكِرَ ريشَةُ الْأَوْتارِ
    في عيدانِـها

    7

    يا بَسْمَةَ الزَّيْتونِ،
    غَرَّدَتِ الْــبَلابِلُ
    في صَدى الـصَّلَواتِ،
    وَابْتَسَمَتْ ثُـرَيّاتُ الْمَساجِدِ
    وَالْكَنائسِ
    ها هُناك، وَها هُنا
    بِشمالِـها، وَجَنوبِـها
    فَالْـجَبْهَةُ السَّمْراءُ تَنْتَظِرُ اخْضِرارَ
    الرُّوحِ في بُسْتانـِها

    8

    يا بَسْمَةَ الزَّيْتونِ،
    تَرْتَجِفُ الْخِلافَةُ حينَ
    تَبْتَسِمُ السَّواقي،
    فَالسَّواقي حينَ يَنْطِقُ ماؤها
    تَخْشى عُروشُ اللَّاتِ
    من طُوفانِـها
    [/center]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يناير 22, 2017 2:17 pm